الإعتصام أمام مقر الأمم المتحدة في جنيف

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏‏7‏ أشخاص‏، و‏‏‏أشخاص يقفون‏ و‏في الهواء الطلق‏‏‏‏Afbeeldingsresultaat voor ‫مقر الأمم المتحدة في جنيف‬‎

تلبية لمبادرة مجموعة نشطاء سياسيين ومثقفين كرد وبحضور بعض أبناء الجالية الكوردية في سويسرا، أقيم إعتصام أمام مقر الأمم المتحدة في جنيف بمناسبة بدء إجتماعات جنيف 4 الخاصة بالتسوية السياسية للأزمة السورية بتاريخ 2017ـ02ـ23، تحت الشعارات التالية:

 ـ الإقرار بوجود الشعب الكوردي وحقه في تقرير مصيره في كوردستان سوريا

ـ نطالب بتمثيل موحد ومستقل للشعب الكوردي في مؤتمر جنيف

ـ نطالب بإدراج القضية الكوردية في مؤتمر جنيف

ـ  نحن الكورد نشكل شعبا في سوريا

ـ أوقفوا العدوان التركي على كوردستان سوريا

ـ لا للتدخل الإقليمي وخاصة التركي والإيراني في شؤون سوريا

وقد قامت قناة روداو وكوردستان 24 وراديو أرتا مشكورا بنقل الخبر بالصوت والصورة. كم تم اللقاء مع ممثلي منصات موسكو والقاهرة والرياض وسلمت المذكرة إليهم باللغتين الإنكليزية والعربية، كما تم تسليم المذكرة أيضا إلى مكتب المبعوث الخاص للأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا. وسلمت المذكرة أيضا إلى فيتالي ناؤمكين مستشار المبعوث الأممي ومدير معهد الإستشراق في موسكو.  

وقد ركز الوفد في المقابلات على مضمون المذكرة وضرورة إدراج القضية الكوردية الغائبة عن جدول أعمال المؤتمر رغم وجود العديد من الكورد في جنيف عبر مختلف الوفود المشاركة، وضرورة تخصيص بنود خاصة بالشعب الكوردي وحقوقه القومية في المبادئ الأساسية الخاصة ببناء سوريا المستقبل وهيكلية دستورها القادم. وذلك لأن النظام والمعارضة ومعهما تركيا وإيران يسعيان لتمرير الوقت إلى حين التوصل لتسوية بدون إثارة القضية الكوردية وإبقائها شأن سوري داخلي و الإستفراد بها حيث تكون قد حرمت من كل أوراق الضغط الدولي ـ السياسية والعسكرية.

مجموعة نشطاء سياسيين ومثقفين مستقلين كورد

2017ـ02ـ25