بيان رسمي الموقف من عملية ”غصن الزيتون“ الجارية في عفرين

إن جماعة الإخوان المسلمين في سورية وهي تتابع التطورات السياسية والعسكرية للثورة السورية، وانطلاقا من مبدأ وحدة التراب السوري، ومواجهة كل المشاريع الهادفة لتقسيم سورية.
فإنها تعلن تأييدها قرار مشاركة الجيش الوطني السوري (المشكل من فصائل الثورة السورية) وبإشراف الحكومة السورية المؤقتة، في عملية ”غصن الزيتون“ بدعم ومساندة الجيش التركي ضد التنظيمات الإرهابية (pyd,ypg) ذات المشاريع الانفصالية في الشمال السوري، والتي مارست إرهابا وتهجيرا ضد شعبنا في تلك المناطق، وندعو كافة الثوار للوقوف إلى جانب إخوانهم في الجيش الوطني لمواجهة هذه الحركات الانفصالية، كما أننا ندعم حق الجمهورية التركية باتخاذ الخطوات اللازمة للدفاع عن أمنها القومي.
إن المكون الوطني الكردي الذي هو جزء أصيل من نسيج الشعب السوري، وله كامل حقوق المواطنة، لا يمت بأية صلة لهذه الميليشيات الإرهابية، ونرفض استخدام هذه التنظيمات لأبناء شعبنا الكردي كدرع بشري للغطاء على جرائمهم كما كانت تفعل داعش مع أهل السنة.
وإننا هنا ندعو الجيش الوطني السوري تجنيب المدنيين والأبرياء ويلات الحرب، وعدم التعرض لغير المحاربين، والامتناع الكامل عن أي شكل من أشكال الانتقام، والالتزام الكامل بأخلاقيات الإسلام وقيمه في الحرب، وبالقوانين الدولية ذات الصلة بالصراعات المسلحة.
إن ثورتنا ماضية بإذن الله في تحقيق أهدافها لنيل الحرية والكرامة، والحفاظ على وحدة سورية أرضا وشعبا، و ندعو المجتمع الدولي وأحرار العالم للوقوف مع قضيتنا في مواجهة النظام الراعي للإرهاب في المنطقة.

جماعة الإخوان المسلمين في سورية
8 جمادى الأولى 1439
24 كانون الثاني/يناير 2018