وزير الدفاع الإيراني : نقول للحكام العرب أن مصير صدام هو أبرز مصير


حذر وزير الدفاع الإيراني اللواء حسين دهقان من وجود محاولات في المنطقة لإضعاف إيران) ، مشيرا الى أن مصير صدام هو أبرز مصير ومثال لهم ، وعلى حكام الخليج العرب تذكر مصيره
وقال دهقان في كلمة له خلال مراسم إحياء (ذكرى معارك ديزفول) ، (نقول للحكام العرب أن مصير صدام هو أبرز مصير فعلى حكام السعودية والخليج تذكر مصيره ، كان صدام غارقا في الأحلام لكن في النهاية أيقظناه من أحلامه ثم قتلناه)
وأضاف قائلا (أن العراق بعد 2003 أصبح جزءا من الإمبراطورية الفارسية ولن يرجع إلى المحيط العربي ولن يعود دولة عربية مرة أخرى وعلى العرب الذين يعيشون فيه أن يغادروها إلى صحرائهم القاحلة التي جاؤوا منها ، من الموصل وحتى حدود البصرة هذه أراضينا وعليهم إخلائها)
وأضاف وزير الدفاع الإيراني بتصريحه الناري هذا والشديد اللهجة والصريح بقوله (لدينا في العراق قوة الحشد الشعبي الشيعي ستسكت أي صوت يميل إلى جعل العراق يدور حول ما يسمى بمحيطه العربي) وقال (أن العراق عاد إلى محيطه الطبيعي الفارسي) !
ولفت اللواء دهقان إلى أن (إيران اليوم وصلت إلى مرحلة تصمم وتنتج فيها حاجتها من الصواريخ البالستية وكروز بمدى 3000 كيلو متر) ، واختتم دهقان بالقول (اليوم كل المحاولات في المنطقة تهدف إلى إضعاف إيران ، لكن إيران تقف بعزم وصلابة ، لقد عدنا دولة عظمى كما كنّا سابقا وعلى الجميع أن يفهم هذا ، نحن أسياد المنطقة العراق وأفغانستان واليمن وسوريا والبحرين عما قريب كلها تعود إلى أحضاننا وهو مجالها الحر الطبيعي وليذهب العرب إلى صحرائهم كالجرذان وليحلموا بخالد بن الوليد لأننا قتلنا فيهم جميع الخوالد وشكراً لأتباعنا في البلاد العربية الذين بمساعدتهم سنصحح التاريخ وشكراً لهم ألف مرة وسنعود وتعود المدائن من جديد وعاش العرش الفارسي الجديد)